محليات ومحافظات

إعلام بورسعيد يستعرض حقوق الوالدين على الأبناء

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !
متابعة : علاء حمدي
عقد مركز إعلام بورسعيد التابع للهيئة العامة للاستعلامات بالتعاون مع إدارة التدريب بمديرية الشئون الصحية ومدرسة النصر الثانوية الفنية للتمريض بنات ندوة بعنوان ” حقوق الوالدين على الأبناء ” استضاف فيها الشيخ يوسف الحسينى امام وخطيب بمديرية أوقاف بورسعيد بحضور الأستاذ عصام صالح مدير مركز إعلام بورسعيد والأستاذة حنان احمد مديرة المدرسة والأستاذة نيفين بصلة مسئول الاعلام السكانى بالمركز وعدد كبير من اعضاء هيئة التدريس والطالبات .
وبدأت فعاليات الندوة بالتأكيد على أن للوالدين حقوق عظيمة في الإسلام فهم من قاموا بتربية الأبناء وسهروا الليالي من أجل راحتهم فالأب هو من يعرض حياته للخطر لكي يجلب لك المال ليعلمك ويجلب لك أشهى الطعام، والأم التي تسهر من أجلك ولا ترغب في أن ترى لحظة حزن في عين ابنائها و لذلك فمهما يقدم الأبناء للوالدين لن يوفهم ولو جزء قليل من حقهم فطاعة الوالدين واجبة في جميع أوامرهم ما عدا إن كانت في معصية الخالق فلا طاعة لمخلوق في معصية الخالق، وان نخفض لهما جناح الذل بألا نتكبر عليهم و نحسن معاملتهم .
و أضاف الشيخ يوسف الحسيني بأن طاعة و احترام الوالدين من أحب الأعمال الى الله حيث قال الله تعالى : ( ووصينا الإنسان بوالديه إحساناً ) ، وقال تعالى : ( وقضى ربك أن لا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحساناً إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولاً كريماً واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل ربي ارحمهما كما ربياني صغيراً ) وفي الصحيحين عن ابن مسعود قال سئل النبي صلى الله عليه وسلم أي العمل افضل قال إيمان بالله ورسوله ثم بر الوالدين وغيرها من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية و إن طاعة الوالدين واحترامهما سبب لدخول الجنة كما في صحيح مسلم عن أبي هريرة عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ رَغِمَ أَنْفُ ثُمَّ رَغِمَ أَنْفُ ثُمَّ رَغِمَ أَنْفُ قِيلَ مَنْ يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ مَنْ أَدْرَكَ أَبَوَيْهِ عِنْدَ الْكِبَرِ أَحَدَهُمَا أَوْ كِلَيْهِمَا فَلَمْ يَدْخُلْ الْجَنَّةَ ، و أن احترامهما وطاعتهما سبب للألفة والمحبة و شكر لهما لأنهما سبب وجودك في هذه الدنيا وأيضاً شكر لها على تربيتك ورعايتك في صغرك ، قال الله تعالى : ( أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ ) ، كما أن بر الأبناء لوالديهم سبب لأن يبرهم أولادهم قال الله تعالى : ( هل جزاء الإحسان إلا الإحسان ) .
واختتمت الندوة بالتأكيد علي أن بر الوالدين سبب لتجنب المهلكات وتفريج الكربات ولإزالة الهموم وجلب اليسر وضمان النجاة في الدنيا و الآخرة .
قد تكون صورة ‏‏‏‏٤‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏، و‏أشخاص يقفون‏‏‏ و‏منظر داخلي‏‏

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Alert: Content selection is disabled!!
%d مدونون معجبون بهذه: