محليات ومحافظات

تنفيذي المنيا يوافق على تخصيص قطعة أرض لإنشاء مدرسة تعليم أساسي بقرية طوخ الخيل

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !
سيف محمد
نائباً عن اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا، ترأس الدكتور محمد أبو زيد، نائب محافظ المنيا، اجتماع المجلس التنفيذي للمحافظة، بحضور اللواء أ.ح ياسر عبد العزيز السكرتير العام للمحافظة، اللواء دكتور محمد عقل السكرتير العام المساعد، ممثل مديرية الامن، رؤساء المراكز، وكلاء الوزراء، مديري المديريات الخدمية، الجهات المعنية.
هنأ نائب المحافظ، كافة الحضور بمناسبة الذكري الـ 71 من عيد الشرطة المصرية، مشيداً بالدور الذي يقوم به رجال الشرطة وما يقدموه من تضحيات للحفاظ على أمن واستقرار البلاد.
وخلال الاجتماع، وافق المجلس التنفيذي، على تخصيص قطعة أرض على مساحة 7 قيراط لصالح هيئة الأبنية التعليمية، لإنشاء مدرسة تعليم أساسي بقرية المرح التابعة لقرية طوخ الخيل بمركز المنيا، وذلك عقب الانتهاء من إزالة المبنى القائم، وذلك ضمن خطة المحافظة لدعم المنظومة التعليمية.
كما وافق المجلس التنفيذي للمحافظة، على مقترح الخطة الاستثمارية الموحدة وخطة البنك الدولي لعام 2023 / 2024، وذلك طبقا لما ورد من السقف التمويلي بوزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، لدعم كافة أجهزة المحافظة.
كلف نائب المحافظ، جميع رؤساء الوحدات المحلية والأجهزة التنفيذية بالتنسيق مع مديرية الموارد المائية والري، لرفع درجة الاستعداد تحسبا لحدوث أي ظروف طارئة ناتجة عن سوء حالة الطقس، موجها بإجراء أعمال الصيانة الدورية للمعدات ولأعمدة الانارة، بهدف الحفاظ على سلامة وأمن المواطنين.
استعرض نائب المحافظ، نسب ومعدلات تنفيذ مشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” والتي يجري تنفيذها بنطاق القرى المستهدفة من أعمال المبادرة، مشيداً بالتنسيق الدائم والمستمر بين الأجهزة التنفيذية والجهات القائمة على تنفيذ الاعمال، والتي ساهمت في ارتفاع معدلات الإنجاز للمشروعات التي يجري تنفيذها على أرض الواقع.
وأشاد “نائب المحافظ “، بجهود مديرية التموين في افتتاح معارض “أهلا رمضان” وتوفير كافة السلع والمواد الغذائية بجميع القرى والمراكز، مؤكداً على استمرار افتتاح سلسلة المعارض بجميع المراكز والقرى التابعة لها تباعاً، حرصاً على تحقيق الصالح العام لكافة فئات المواطنين.
وجه نائب المحافظ، رئيس مركز دير مواس بإعادة فحص جهات الولاية لتخصيص قطعة أرض لإنشاء مبنى للإدارة التعليمية بالمركز، مع إعداد الدراسات الفنية الخاصة لتحديد إمكانية إقامة المبنى من عدمه.
من جانبه، أشار السكرتير العام، الى ضرورة التنسيق والتفاعل الجيد بين جميع الجهات الانتاجية التابعة للمحافظة من حيث صناعة الأثاث بمركز الصيانة، وطباعة الأوراق بمطبعة التابعة للديوان العام، وذلك ضمن خطة المحافظة لزيادة مواردها ودعم الناتج المحلي.
وأشاد “السكرتير العام” بجهود الوحدات المحلية في تحقيق نسب ومعدلات انجاز كبيرة من المستهدف إنجازه خلال الخطة الاستثمارية الموحدة، مؤكداً إلى ان هناك تنسيق وتواصل دائم بين رؤساء الوحدات المحلية لعرض أولوياتها واحتياجاتها لدعم كافة الأجهزة بالمعدات خلال أعمال الخطة الاستثمارية الموحدة.
واستعرض الدكتور محمد نادي وكيل وزارة الصحة، جهود مديرية الصحة في تنظيم القوافل الطبية وعلى رأسها حملات “طرق الأبواب” والتي ستبدأ 29 من الشهر الجاري والتي تهدف إلى تطعيم كافة الفئات العمرية المختلفة بلقاح فيروس كورونا المستجد كجرعة تنشيطية لمنع انتشار الفيروس، حرصاً على سلامة وصحة المواطنين.
كما أكد “النادي” على جاهزية جميع المستشفيات بالمحافظة، لاستقبال أي حالات طوارئ، وتوافر كافة اسرة الرعاية والعناية المركزة، وتنكات الاكسجين، مناشداً المواطنين باتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية وتلقي الجرعة التنشيطية ضد فيروس كورونا.
وفى ختام المجلس، استعرض هشام عباس، مدير الادارة العامة للتخطيط والمتابعة، موقف تنفيذ الخطة الموحدة، والاستثمارية بالمحافظة، عن العام المالي 2022 /2023، على مستوى مراكز ومدن المحافظة، ومديريات الخدمات، والهيئات، لرفع مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Alert: Content selection is disabled!!
%d مدونون معجبون بهذه: