الصحة

وزير الصحة يستقبل مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في مصر لبحث التعاون المشترك

مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية تؤكد مواصلة الدعم والتنسيق الفعال لاتمام المشروعات الصحية التي تتبناها الدولة المصرية

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !
محمد عبد الرحيم 
استقبل الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، (ليزلي ريد) مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في مصر(USAID)، والوفد المرافق لها، بديوان عام الوزارة، وذلك لبحث التعاون في القطاع الصحي.
وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أنه تمت مناقشة أوجه التعاون والدعم القائم مع الوكالة منذ 40 عامًا، ومواصلة ذلك التعاون في مزيد من المشروعات التي تقدم خدمات الرعاية الصحية المستدامة بما يعود بالنفع على الصحة العامة والمواطن المصري. 
وأشار “عبدالغفار” إلى أن الوزير بحث خلال الاجتماع أوجه التعاون في المشروع القومي لتنمية الأسرة والذي جاء على رأس أولويات مشروعات التعاون، حيث تمت مناقشة جوانب المشروع كافة، بهدف وضع الحلول الفعالة لتنمية الأسرة ضمن رؤية مصر 2030 وفقًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي.
وذكر “عبدالغفار” أنه تم استعراض المشروع الشامل الذي نفذته مصر لتقديم خدمات الرعاية الصحية لكافة المواطنين، والذي يستهدف الأسرة المصرية بالخدمات الصحية، والفحص الشامل والدوري للاطمئنان على الصحة العامة، من خلال المبادرات الرئاسية ، بداية من مبادرات الكشف المبكر عن الأمراض الوراثية لحديثي الولادة، واكتشاف وعلاج ضعف وفقدان السمع، والكشف المبكر عن أمراض السمنة والأنيميا والتقزم لطلاب المدارس، وبرامج التطعيمات، بالإضافة إلى مبادرة رئيس الجمورية لدعم صحة المرأة، فضلًا عن مبادرة رئيس الجمهورية للقضاء على فيروس سي والكشف عن الأمراض غير السارية التي كانت بداية تلك المبادرات التي ساهمت في دعم الصحة العامة للمواطنين.
وتابع أن الاجتماع تناول أيضًا دور وحدات الرعاية الصحية الأولية في تقديم تلك الخدمات الصحية كافة، مشيرًا إلى أن الوزير ناقش تطبيق منظومة الميكنة بتلك الوحدات والمنشآت الصحية ضمن خطة الدولة للتحول الرقمي، بما يسهل على المواطنين الحصول على الخدمات وبأعلى مستوى من الجودة.
كما لفت “عبدالغفار” إلى مناقشة سبل التعاون في توفير البرامج التدريبية للفرق الطبية وقطاع التمريض، بالإضافة إلى برامج التأهيل والتوعية للأسر المصرية بالمشروع القومي لتنمية الأسرة، مضيفًا أنه تمت مناقشة سبل التعاون بالاستراتيجية الصحية التي تعمل عليها مصر من خلال كل من وزارات (الصحة والسكان، البيئة والزراعة) وذلك بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية.
ومن جانبها رحبت (ليزلي ريد) مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، في مصر، بمواصلة دعم القطاع الصحي المصري والتنسيق المستمر والفعال للعمل سويًا على تلك المشروعات الصحية المهمة التي تتبناها الدولة المصرية، وخاصة المشروع القومي لتنمية الأسرة، ودعم وتطوير العيادات المتنقلة لوصول الخدمات إلى كافة المواطنين، بالإضافة إلى دعم مسار الميكنة للمنشآت الصحية التي تقدم خدمات الرعاية الصحية الأولية، مؤكدة التواصل الدوري مع المسئولين المتخصصين لضمان إنجاز تلك المشروعات بما يعود بالنفع على المواطن المصري.
حضر الاجتماع -من جانب الوزارة- كل من، الدكتور محمد حساني مساعد وزير الصحة والسكان لمبادرات الصحة العامة، الدكتور عمرو قنديل مساعد الوزير للطب الوقائي، الدكتور حسام عباس رئيس قطاع السكان وتنظيم الأسرة، الدكتور وائل عبدالرازق رئيس قطاع الرعاية الصحية والتمريض، الدكتور كريم رأفت مدير إدارة المنح والقروض، الدكتورة سوزان الزناتي مدير الإدارة العامة للعلاقات الصحية الخارجية، ومن جانب الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، حضر “روبرت باورز” مدير مكتب التعليم والصحة ببعثة الوكالة الأمريكية، “ستايسي واليك” مسئول الفريق المعني بالصحة بالوكالة الإمريكية للتنمية بعثة مصر، والدكتورة شهيرة حسين خبيرة إدرة المشاريع بمكتب التعليم والصحة بالوكالة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Alert: Content selection is disabled!!
%d مدونون معجبون بهذه: